Sunday, October 15, 2017

نادي الروضة في القدس




عصام الخالدي 

        تأسس نادي الروضة في آب عام 1932 في القدس ، وكان كما ذكرت صحيفة (فلسطين)  "مشمولاً برعاية جلالة الملك غازي الأول" (ملك العراق) ، وقد أشير في كلمته الافتتاحية "إن للخدمة الوطنية طرقا شتى ، ومناح كثيرة ، تلتقي كلها عند نتيجة واحدة ، ولقد رأى النادي أن يخدم الوطن عن طريق ترقية مستوى الشبان رياضيا وأدبيا واجتماعيا . وتهيئتهم لذلك بما يتطلبه منهم هذا الوطن الناعس في الغد العصيب. إذ يخرجهم أشداء على الأعداء، أقوياء في الواجب صرحاء في الحق."[1] في آب عام 1933 انتخبت هيئة إدارية تضم إبراهيم درويش سكرتيرا ومحمد عزيز الحسيني أمينا للصندوق وعبد اللطيف ممتاز الحسيني وجمال طاهر الحسيني أعضاء.
    لقد جاء تأسيس هذا النادي بعد تأسيس الاتحاد الرياضي الفلسطيني (العربي) في عام 1931 الذي جاء كرد على ممارسات الصهاينة في تهميش العرب وإبعادهم عن الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم الذي تأسس عام 1928. في نيسان عام 1933 ، تم الاتفاق بين مكتب اللجنة التنفيذية لمؤتمر الشباب وسكرتير الاتحاد الرياضي الفلسطيني على أن يقدم مكتب لجنة الشباب درعاً للفرقة المتفوقة في مباريات كرة القدم (سمي هذا الدرع "درع مؤتمر الشباب" واستمر حتى عام 1938).[2] وفي تشرين الأول من ذلك العام شاركت كل من هذه الأندية في مباريات الاتحاد الرياضي وهي : النادي الرياضي العربي القدس ، النادي الرياضي الإسلامي يافا ، النادي الساليسي حيفا ، نادي الشبيبة الأرثوذكسية يافا ، النادي الرياضي الإسلامي حيفا ، نادي الروضة القدس ، نادي النجمة البيضاء حيفا . فوراً بعد ذلك نظم مؤتمر الشباب والاتحاد الرياضي الفلسطيني بطولة لنيل درع (الملك غازي) ، وقد حصل نادي الروضة في القدس على بطولة عام 1934 بفوزه على منتخب حيفا بنتيجة خمسة إلى صفر، حيث قرر الاتحاد بأن تكون البطولة ليس بين الأندية فيما بينها فحسب ، بل بين نادٍ واحد ضد مجموعة من الأندية شكلت منتخبا لها ، من أجل رفع شأن الرياضة في فلسطين ومن اجل إعداد فريق من امهر اللاعبين لمواجهة الفرق القوية التي تأتي إلى فلسطين من الأقطار الشقيقة وخصوصاً القطر المصري.[3]  في تموز عام 1935  فاز منتخب الجنوب (النادي الرياضي الإسلامي يافا ونادي الروضة القدس) على منتخب الشمال (نادي شباب العرب حيفا والنادي الرياضي الإسلامي حيفا) بنتيجة ثلاثة إلى اثنين.  وكان منتخب الجنوب  مؤلف من اللاعبين كاشف مراد ، اسحق بزبزت ، يعقوب الحسيني ، أكرم الحسيني ، عبد الرحمن الهباب ، عبد القادر أبو السعود ، نظام الشرابي ، زكي الإمام ، نزار استانبولي ، صلاح الدين الحاج مير ، فوزي الشنطي، صالح البنا.
  شارك نادي الروضة في الاستعراض الرياضي الكشفي الذي اقيم في تموز 1935 بتنسيق بين مؤتمر الشباب والاتحاد الرياضي الفلسطيني والحركة الكشفية ، وأتى كرد على مهرجاني المكابياد الصهيونيين الذين اقيما في عامي 1932 و 1935 . [4] قدم نادي الروضة لعبة الكلتش   Clutchوألعاب رياضية أخرى. ولم تشارك بعض الأندية والمؤسسات في هذا المهرجان بسبب تخوفها من أن هذا الحدث الرياضي الكشفي له أبعاد سياسية ، ذلك في الوقت الذي كان فيه تفاوت في الوعي الوطني لدى العديد من المؤسسات الرياضية المختلفة .
شارك نادي الروضة في بطولة  درع مؤتمر الشباب الثانية في شباط 1937، حيث شارك بها الأندية التالية: نادي العمال في حيفا والنادي الرياضي القومي اليافي والنادي الرياضي الإسلامي حيفا والنادي الرياضي الإسلامي في يافا والنادي الرياضي العربي في القدس. وكان النادي الرياضي الإسلامي في حيفا هو الفائز بهذه البطولة.[5]
     فاز نادي الروضة في القدس في حزيران عام 1938 ببطولة درع الملك غازي بتغلبه على النادي الرياضي القومي بيافا (النادي الرياضي الإسلامي سابقاً – تغير الاسم في كانون الثاني عام  1938 حتى بداية الأربعينات) بثلاثة أهداف مقابل هدف ، وقد شاركت الأندية التالية في هذه البطولة: النادي الرياضي العربي بالقدس والنادي الرياضي الإسلامي بحيفا والنادي الكشفي الحيفاوي في هذه البطولة. وللأسف لم تشارك كافة الأندية العربية بسبب الأوضاع السياسية في فلسطين الناجمة عن ثورة 1936 - 1939.
   كان لنادي الروضة ملعباً خاصا به سمي بملعب الروضة مقابل المدرسة المأمونية (قرب فندق رتس حالياً) . لم يعرف بالضبط متى توقف هذا النادي ولكن الأخبار عنه انقطعت في صحيفتي (فلسطين) و(الدفاع) في بداية الأربعينيات وحتى نهاية عام 1947 ، حيث أن هاتين الصحيفتين تعتبران مصدرا أساسيا لمعرفة جوانب كثيرة في تاريخ الرياضة الفلسطينية .

المصادر والملاحظات




[1] صحيفة (فلسطين) 26 آب 1932.
               [2] مؤتمر الشباب العربي الفلسطيني ، أنظر: الرياضة والشباب والوطن ....تجربة فلسطينية  
        http://www.hpalestinesports.net/2016/02/blog-post_12.html#more                         
[3] صحيفة (الدفاع) 30 أيار 1934.
[4]  أنظر: الاستعراض الرياضي الكشفي (14 تموز 1935) بين المكابياد الصهيوني وتناحر الأحزاب في فلسطين.

               [5] صحيفة (الدفاع) 21 حزيران 1937.                   

No comments:

Post a Comment